الرئيسية / اخبار محلية / عودة 704 أشخاص من السنغال وتسجيل 22 إصابة بكورونا

عودة 704 أشخاص من السنغال وتسجيل 22 إصابة بكورونا

بلغ عدد الموريتانيين العائدين من السنغال، في إطار عملية إدخال العالقين على الحدود بسبب الإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا المستجد في البلاد 704 أشخاص.

وتم عبور هذا العدد على دفعتين، فتم في اليوم الأول (الاثنين)، عبور 237 شخصا إلى داخل الحدود الموريتانية، فما عبر يوم أمس الثلاثاء 467 شخصا.

وحسب ما أفاد به مراسل صحراء ميديا في مدينة روصو، نقلا عن مصادر صحية في عبارة روصو، حيث تجرى الفحوص للعائدين، فقد تم في اليوم الأول تشخيص 6 إصابات بفيروس كورونا لدي عائدين.

فيما تم يوم أمس الثلاثاء، تسجيل 16 إصابة بفيروس كورونا، بعد فحص 467 شخصا من المواطنين العائدين.

وينتظر أن تستكمل عملية عودة جميع العالقين اليوم الأربعاء، في حال لم يتم تسجيل وصول أعداد جديدة للحدود الموريتانية السنغالية.

وضعت السلطات الموريتانية خطة لاستقبال العالقين، تقضي بتوزيع الطاقم الطبي بين عدة فرق تتناوب بين رحلات العبارة، التي تنقل العالقين من الضفة السنغالية، إلى موريتانيا.

وتضم الخطة، نصب مخيم في محيط العبارة يضم 4 فرق طبية، تخصص الخيمة الأولى للفرز، و يمر بها كل العالقين لقياس درجات الحرارة ومراقبة الأعراض.

فيماستخصص خيمتان لفحص كورونا، يتوزع عليها العائدون كمرحلة ثانية، وسيتم تجهيز خيمة رابعة للانتظار حتى إعلان نتائج الفحوص.

وفي حال كانت نتيجته فحص أي من المعنيين سالبة، تسلم له إفادة موقعة من الطبيب الرئيس، والسماح له بالمغادرة، ومن ظهرت إصابته يتم حجزه مؤقتا في مكان خاص في انتطار إسعافه إلى نواكشوط .

وأشارت المصادر إلى أن الخطة تتغير  أو يتم تحيينها حسب الحالات المسجلة .

شاهد أيضاً

موريتانيا.. 530 ألف يورو لحماية البيئة الساحلية والبحرية

أعلن مجلس إدارة الصندوق الاستئماني لحوض آرغين والتنوع البيولوجي الساحلي والبحري، أنه سيخصص غلافا ماليا قدره 530 ألف يورو لصالح أنشطته من أجل حماية التنوع البيئي الساحل والبحري في موريتانيا، خلال العام المقبل (2021). جاء ذلك في بيان صحفي يعرض نتائج اجتماع مجلس إدارة الصندوق، الذي انعقد في الفترة من 05 مايو الماضي وحتى 09 …